الأربعاء، 26 يناير، 2011

حنين اللقاء...!

هوا أمر تعلمناه وعايشنا معه الواقع
من ذهب لن يعود وأن عاد فثمه ما يبعدنا عنه
برغم ما نحمله من أسى على فراقهم
برغم ذالك الوجع العابت بقلوبنا
برغم من تلك لذكريات التي تستحوذ على الذات
ولكن هو لا يعود
فقط ما أشعر به حنين تجزع منه الروح
أبحث عنكي بين ظلال البحور
بين القلم والسطور

فهل من رجوع؟؟!!



تحية أشتياق من قلمي
:(

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق